الارشيف / كرة قدم

الثنائية أم دوري الأبطال؟ .. جدل كبير يحتدم في أوساط الكرة الإسبانية

  • 1/2
  • 2/2

كتب: أيمن جيلبرتو

وصلت المنافسة التاريخية بين نادي وبرشلونة الإسبانيين إلى مرحلة جديدة في إسبانيا بعد أن تفجر جدل كبير يتعلق بأهمية الثنائية (الدوري والكأس) وبطولة دوري أبطال أوروبا، وحول الأهمية التي يمثلها أحدهما بشكل أكبر من الأخر.

وأعلن النادي الكتالوني الماضي بطلا للدوري الإسباني "الليجا" وحصد بذلك الثنائية بعد أن توج في وقت سابق ببطولة كأس ملك إسبانيا.

وهذا اللقب هو السابع لبرشلونة في مسابقة الدوري المحلي خلال السنوات العشر الأخيرة، ولكن الفريق تجرع في طريقه نحو تحقيق هذا الإنجاز مرارة الخروج غير المتوقع من بطولة دوري أبطال أوروبا أمام الإيطالي.

وسقط هذا الموسم للمرة الثالثة على التوالي في دور الثمانية للبطولة الأوروبية، وهو ما يتعارض بشكل كبير مع هيمنته المطلقة على الدوري الإسباني طوال العقد الأخير.

وعلى الجانب الأخر، فاز ريال مدريد بالكاد بلقبين فقط في الدوري الإسباني خلال عشر سنوات، ولكنه في المقابل فاز بثلاثة ألقاب في دوري أبطال أوروبا في النسخ الأربع الأخيرة من البطولة، ليصبح أول فريق يتوج باللقب مرتين متتاليتين وبات قريبا من حصد اللقب الثالث على التوالي، الأمر الذي لم يتحقق مع أي فريق أخر طوال تاريخ هذه البطولة العريقة.

وفي إطار المنافسة الشرسة بين الناديين الأكبر في الكرة الإسبانية، لا يزال الجدل مستمرا ليثور تساؤلا مهما: أيهما أكثر أهمية من الأخر، الثنائية أم دوي الأبطال؟.

وقال سيرخيو راموس قائد ريال مدريد في مؤتمر صحفي: "برشلونة قدم عاما كبيرا، فازوا بلقبين، الفوز بالكأس له قيمته والليجا لها قيمة أكبر، الفوز بدوري الأبطال لديه هذه القيمة التي تعادل هذين اللقبين أو ربما أكبر، بالنسبة لي سيكونان موسمان كبيران لكلانا".

فيما كان مدربه الفرنسي زين الدين زيدان أقل وضوحا في هذه المسألة، حيث قال: "لقد استحق الفوز ونحن أمام فرصة الوصول إلى نهائي دوري الأبطال، هم قدموا موسما كبيرا وفازوا بشيئين وهذا لا يمكن لنا أن ننزعه منهم".

والتفتت الصحف الكتالونية الموالية لبرشلونة إلى محاولات التقليل من أهمية الفوز بـ "الثنائية"، حيث قالت صحيفة "سبورت": "عدم الاكتراث المفاجئ الذي أثارته بعض من وسائل الإعلام حول ثنائية برشلونة يسعى إلى وضع هذا الإنجاز في إطار محلي والتقليل من شأنه".

وفي نفس السياق تحدثت صحيفة "موندو ديبورتيفو" قائلة: "بطولات الدوري لا تهدى والثنائيات أكثر صعوبة".

وتنبه أيضا النجم الأرجنتيني الكبير ليونيل إلى وجود هذا الجدل، حيث قال: "نعرف مدى صعوبة الفوز بهذه الليجا، ولهذا يجب أن نثمنها ونحتفي بها".

وما لا يرقى إليه أي شك أن برشلونة سوف يتابع مجريات الأحداث في بطولة دوري أبطال أوروبا حتى بعد خروجه منها، فأي هزيمة لريال مدريد ستعلي بشكل كبير من شأن الثنائية التي فاز بها وستترك النادي الملكي بدون أي ألقاب مهمة هذا الموسم.

وبذلك سيكون برشلونة الفائز الأكبر والأكثر نجاحا هذا الموسم في الكرة الإسبانية، ولكن إذا توج ريال مدريد باللقب فإن الجدل حول أهمية الألقاب سيحتدم بشكل مبالغ فيه.


نشكركم لاهتمامكم لـ قراءة ومتابعة كل جديد عن الثنائية أم دوري الأبطال؟ .. جدل كبير يحتدم في أوساط الكرة الإسبانية على رياضة 365 ونؤكد عليكم بان محتوي موضوع الخبر تم كتابته بواسطة يالا كورة وربما تم نقل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة كل مستجدادت هذا الخبر أول باول من مصدره الاساسي من الرابط التالي يالا كورة ونحن نحيطكم علماً باننا غير مسؤولين عن محتوى هذا الموضوع او الخبر ونتمنى لكم كل التوفيق في سعيكم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا